آخر المستجدات
قيم هذا الموضوع
0
ركن التصويـت
هل تتفق مع اجراء مباريات التوظيف بموجب عقود
صفحتنا على الفايسبوك
تصنيف المباريات
الرئيسية | مستجدات | إسبانيا تعلن حاجتها إلى 9 ملايين مهاجر جديد من أجل توفير حاجياتها من اليد العاملة

إسبانيا تعلن حاجتها إلى 9 ملايين مهاجر جديد من أجل توفير حاجياتها من اليد العاملة

إسبانيا تعلن حاجتها إلى 9 ملايين مهاجر جديد من أجل توفير حاجياتها من اليد العاملة

وكالات

تدرس إسبانيا، إمكانية فتح أبوابها أمام حركة هجرة نظامية، من أجل توفير حاجياتها من اليد العاملة، وتفادي تكرار "السيناريو الياباني"

وتشير بيانات كشف عنها وزير الضمان الاجتماعي والهجرة في الحكومة الإسبانية الجديدة، خوسيه لويس إسكريفا، إن بلاده ستحتاج إلى ما بين 8 و 9 ملايين عامل في العقود الثلاثة القادمة للحفاظ على اليد العاملة.

وأورد إسكريفا، خلال منتدى رفيع المستوى نظمته منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في العاصمة الفرنسية باريس، إنّ التقبل السلبي بالشيخوخة الديموغرافية دون اعتماد تدابير لفتح سياسات الهجرة أو التشجيع على الولادة، سيجعل إسبانيا أمام حتمية فتح أبواب الهجرة إلى ملايين الأشخاص.

وأضاف الوزير أنه للحفاظ على رفاهية العيش في البلاد، يجب جذب "ملايين وملايين المهاجرين" في السنوات القادمة، وهذا يحتاج إلى تفسير يجب إدراجه في سياسات الدولة.

وأشار لويس إسكريفا، إلى أن الأمر أكثر أهمية في سياسة الهجرة على المدى القصير هو التعاون مع بلدان المنشأ، مضيفا "في الواقع، لقد اعتبر أن العمل الذي تقوم به إسبانيا في هذا المجال مع المغرب مثالي"، وبفضله في العام الماضي، انخفض تدفق المهاجرين غير الشرعيين إلى النصف.

ساهم مع موقعنا في نشر الإعلان بالضغط على Partager أسفله

  • 1
  • (1 عدد التعليقات)

    avatar
    1 - عبد الكريم ورتيتي منذ 26 فبراير 2020 – 12:31
    Salm ca va bien ana abht 3an 3aml f إسبانيا sa3doni ana andi chahda f tkwin lmhani o3ndi rokhsat sya9a man naw3 B hadi nmrti 0655732574hada gmail dyli / abdelkarimourtiti90@gmail.***
    إلى الأعلى إلى الأسفل
    0
    تعليق غير لائق
    مجموع التعليقات: 1| عرض: 1 - 1

    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي نادي الوظيفة

    : المرجوا ادخال الرمز الموجود بالصورة أسفله

    Captcha
    النشرة البريدية

    تسجل الآن ليصلك جديد المباريات فوراً

    أليكسا